قصيدة الفطار متأخرا

View previous topic View next topic Go down

قصيدة الفطار متأخرا

Post by Admin on Mon Jun 19, 2017 10:04 pm

قصيدة
الفطار متأخرا


وينكفئ انحناء
ظهر الصباح
بطيئا بطيئا
وفى بطئ
صوته طليق
عند اللسان يمرح
بين الاوتار
شديد
عثاث
ويأتى مع الوافدين
الظلال
من مفترق الطريق
بوجة اشر
ويهدج الهجير
بين الملامح
تارة يلفح
وتارة يجوم
ويغفو الحجر
بحضن الرمال
بوجه بشر
يذوب نثاث
فى ظل الشجر
وقتها
احب
الفطار
مثل الطيور
وهى ترفرف
فوق الغصون
وتدعو الاله
برزق منفطر
وتصيد دثاث
ابلل ريقى
ببعض المياة
تاره اغنى
وتضيع
ملامح الشفاة
بين الشطائر
ومن يضمر
فى الفطار
ان زاده
الهموم
يصبو
بعض العصائر
لأولئك الذين
يتبسمن هنالك
على الموائد
وعند الامتلاء
وقتها يسكن
المغنى
كما استكان
الوتر
وينسى الضحى
ابجديات ضاعت
هنالك فى هجائس
جوع تحومن
مابين
جفنى فجر
محمود العياط
من ديوان
المهرج غريمالدي

Admin
Admin

Posts : 361
Join date : 2016-11-11

View user profile http://srar.ahlamontada.com

Back to top Go down

View previous topic View next topic Back to top


 
Permissions in this forum:
You cannot reply to topics in this forum